أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات الرأي / رائحة الموت تفوح من محطة مصر..بقلم ” سماح الحكيم “

رائحة الموت تفوح من محطة مصر..بقلم ” سماح الحكيم “

(الدكتورة : سماح الحكيم ، عضو اتحاد سفراء الولايات المتحدة ضد الإرهاب)

مظاهر تقشعر لها الأبدان حين نستيقظ ونرى مشاهد السينما المؤلمة تحقق على أرض الواقع بعد عشرات السنين ، فى عام 1992 وقف الفنان أحمد ذكي أمام القاضي في فيلم ضد الحكومة ليؤلمة ويؤلم المتلقيين بعبارات تطالب بالعدل ، وذلك عندما سأله القاضي قائلا :

إنت عايز توصل لإيه ؟

— للعدل يا دكتور، العدل اللى اتعلمناه وآمنا بيه ودعت ليه الأديان كلها.

آه عظيـــم طب ايه بقا العدل فى انك تختصم الوزراء فى قضية زى دى المتهم فيها معروف ومحدد بلا أى لبس .

— قصد حضرتك سواق الأتوبيس أو عامل التحويلة ؟
أو حتى هيئة السكك الحديدية نفسها ! إنت عرفت إن بالكشف الطبى ع السواق إتضح إنه كان متعاطى مخدرات ؟

عارف عارف إنه مذنب ولازم ياخد جزاءه بس مش هو لوحده. طبعاً ، هو ، وعامل التحويلة ، وملاحظين السينافورات ،،

— يا افندم أرجوك إفهمنى الأتوبيس مدخلش فى القطر من نفسه ولو حتى صدفة فيه مسئول ورا ده كله هو اللى وصل مزلاقانات القطر انها تكون من غير إشارات وهو اللى خللا سواق الأتوبيس المفروض انه مسئول عن أرواح البنى أدمين ياخد مخدرات .

ماهو ده بيحصل فى أى مكان فى العالم..

— أيوة بس بيبقا فيه حساب وبتتحدد المسئوليات بدقة كل واحد بيأدى واجبه ولما يحصل الخطأ بيبقا معروف مين بالظبط المخطىء ويتحاسب .

يعنى إنت عايز وزير النقل يعدى بنفسه ع السنافورات سنافور سنافور ويتأكد إن الإشارات شغاله ؟

— لازم يبقا فيه مسئول حقيقى مش كبش فدا يتحاسب وياخد جزاءه المسئول عن وسائل النقل فى البلد هو وزير النقل مش عامل المزلقان والمسئول عن تأمين حياة تلاميذ المدارس وحمايتهم هو وزير التربية والتعليم مش سواق أتوبيس الرحلة والمسئول عن الإتنين . رئيس الوزراء ، القضية لازم تتطرح كده اللى راحو بنى آدميـــن . بشـــر أرواح بريئة ملهاش ذنـــب . لو المسئولين عن ضياعهم إتحاسبوا وخدو جزاؤهم هيفكروا الف مرة بعد كده عشان ميقعش خطأ أو إهمال مشابه . الإهمال لما يوصل للدرجة دى يبقا جريمة بشعة لابد من التحقيق فيها .

ممم ما تيجى ننسى الكلام الكبير ده شوية.

— حضرتك علمتهولنا فى الكلية وكتبتهولنا فى كتب.

البلد مش مستحملة هزات.

— البلد مش هتتقدم إلا بمواجهة أخطاءها مش عيب إننا نبقا بلد متخلف لكن العيب الحقيقى اننا نحط راسنا فى الرمل ومنواجهشى التخلف ده إذا كان حد قلبه ع البلد دى بصحيح لازم يُقَف يِحاسب ويتحاسب.

(الحوار لبشير الديك والاخراج لعاطف الطيب
والفيلم هو ضد الحكومة انتاج 1992) 

وها نحن نكرر تلك العبارات بعد حريق قطار محطة مصر ، فمن المسئول ؟ ،بعد أن اصبح القطار هو أقرب طريقا للموت فمن الجاني الآن ومن المجني عليه؟ ، هل من المتوقع عزل وزير النقل والمواصلات من منصبه ، ام العين بالعين والسن بالسن فكل من تسبب فى زهق ارواح هؤلاء من ماتو دون مالهم وعرضهم للبحث عن لقمة العيش ان تنصب لهم المشانق فى الميادين العامة حتى يكونو عبرة لغيرهم ، ولا بد من محاكمتهم بالتأمر ضد مصلحة الدولة لأن كل ما تقدمت البلد خطوة قام هؤلاء الفاسدون بالرجوع بالبلد اكثر من خطوة. 

سائلين الله عز وجل أن يكتب للضحايا الرحمة ويجعلهم من الشهداء ، ويصبر المواطنين المصريين على ما بلاهم من سوء.

شاهد أيضاً

يهود الفلاشا ومعاناة اسرائيل ليوم الدين..بقلم “علياء الهواري”

يهود الفلاشا يطلق عليهم (فلاش مورا) هي الكنية العبرية ليهود بيتا إسرائيل (يهود الحبشة) معظمهم …

مصر بين التنمية والتعمير وهجمات الإرهاب..بقلم “سماح الحكيم”

  لا زال الإرهاب بمصر يحاول إثبات قدرة تحكمه على الأراضي المصرية ، ففى كل …

حكاية عمدة المصريين بالمملكة العربية السعودية

كتب – محمد مجدي :  قام فوج كامل من المعتمرين ونيابة عنهم سيدة الاعمال د. …

شكر وتقدير وعرفان..بقلم ” سماح الحكيم “

تشكر الاعلامية وسيدة الاعمال / سماح الحكيم وسعادة الاستاذ / عزام محمود جداوى الوكيل السعودى …

المخدرات مرض يحتد في جسد المجتمع حتي النخاع. فهل من نهاية لهذا المرض ؟!

كتبت/ شرين عاطف.  ماهي المخدرات؟! إن استطعت أن أضع لها مسمي فهي دمار شامل للمجتمع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *