أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات الرأي / مذكرات موشى ديان تشيد بحرب أكتوبر

مذكرات موشى ديان تشيد بحرب أكتوبر

كتب _ عمرو سراج :-

 

قال موشى ديان فى مذكراته ( نقلا عن النص الحرفى الكامل الذى قدمه مكتب وزير الدفاع الإسرائيلى إلى اللجنة الخاصة بالتحقيق، ثم إلى لجنة الدفاع بالكنيست، وأخيرا إلى رؤساء تحرير جميع الصحف الإسرائيلية لشرح الموقف العسكرى لهم.

الأمر الذى رفضه الرقيب العسكرى وأعطى تعليمات صارمة بعدم نشر أى كلمة قالها ديان ونصها هو :

“إنى أريد أن أصرح بمنتهى الوضوح بأننا لا نملك الآن القوة الكافية لإعادة المصريين إلى الخلف عبر قناة السويس مرة أخرى، إن المصريين يملكون سلاحا متقدما، وهم يعرفون كيفية استخدام هذا السلاح ضد قواتنا، ولا أعرف مكانا آخر فى العالم كله محميا بكل هذه الصواريخ كما هو فى مصر.

إن المصريين يستخدمون الصواريخ المضادة للدبابات وللطائرات بدقة ونجاح تام، فكل دبابة إسرائيلية تتقدم نحو المواقع المصرية تصاب وتصبح غير صالحة للحرب.

ويستطرد ديان ويقول: الموقف الآن هو أن المصريين قد نجحوا فى أن يعبروا إلى الشرق بأعداد من الدبابات والمدرعات تفوق ما لدينا فى سيناء والدبابات والمدرعات المصرية تؤيدها المدافع بعيدة المدى وبطاريات الصواريخ والمشاة المسلحون بالصواريخ المضادة للدبابات.

وعن السلاح الجوى الإسرائيلى يقول ديان” أن السلاح الجوى يواجه الكثير من المصاعب، وأن الخسائر فيه كانت الكثير من الطائرات والطيارين وذلك بسبب بطاريات الصواريخ والسلاح الجوى المصرى.

ويضيف ديان: أننى أقول بمنتهى الصراحة بأننا لو كنا استمرينا فى محاولاتنا لدفع المصريين عبر القناة مرة أخرى لكانت الخسائر فى العتاد والرجال جسيمة لدرجة إن إسرائيل كانت ستبقى بلا أية قوة عسكرية تذكر.

ويستمر ديان فى الحديث قائلا إن المصريين يملكون الكثير من المدرعات وهم أقوياء، وقد ركزوا قواهم طوال السنوات الماضية فى إعداد رجالهم لحرب طويلة شاقة بأسلحة متطورة تدربوا عليها واستوعبوها تماما.

ولهذا فإننا تخلينا عن خططنا الخاصة بدفع المصريين للخلف عبر قناة السويس، كما إننا تخلينا عن خطط الهجوم فى الجبهة المصرية مركزين قواتنا فى خطوط دفاعية جديدة..مؤكدا بذلك تخليه التام عن النقاط الحصينة فى خط بارليف الذى إنتهى كخط دفاعى للإسرائيليين.

واعترف موشى ديان “ومازال الكلام هو النص الحرفى له” بالآتى:

أن الأهم بالنسبة للإسرائيليين والعالم الاعتراف بأننا لسنا أقوى من المصريين، وأن حالة التفوق العسكرى الإسرائيلى قد زالت وانتهت إلى الأبد، وبالتالى فإن النظرية التى تؤكد هزيمة العرب (فى ساعات) إذا ما حاربوا إسرائيل فهى خاطئة.

-المعنى الأهم هو انتهاء نظرية الأمن الإسرائيلى بالنسبة لسيناء ،وعلينا أن نعيد دراساتنا وأن نعمل على التمركز فى أماكن دفاعية جديدة، لأن التفوق العسكرى المصرى فى سيناء لا يمكن مواجهته، وأنا لا أستطيع أن أقدم صورة وردية للموقف على الجبهة المصرية لأن الموقف بعيدا كل البعد عن الصور الوريدة.

نحن أمام مهمتين “الأولى” هى بناء خطوط دفاعية جديدة، و”الثانية” هى إعادة استراتيجيتنا وبناء قوتنا العسكرية على أسس جديدة، لأننا الآن ندفع ثمنا باهظا كل يوم فى هذه الحرب.

فنحن نخسر يوميا عشرات الطائرات والطيارين والمعدات والدبابات والمدفعية بأطقمهم.

فيكفى أننا على مدى الأيام الثلاثة الأولى من الحرب خسرنا أكثر من خمسين طائرة ومئات الدبابات.

وينهى ديان كلامه بالقول “علينا أن نفهم أننا لا يمكننا الاستمرار فى الاعتقاد بأننا القوة الوحيدة العسكرية فى الشرق الأوسط فإن هناك حقائق جديدة علينا أن نتعايش معها.

 

شاهد أيضاً

التنمية المستدامة ومواكبة التكنولوجيا

بقلم _ المستشار خالد السيد:-   في ظل الثورة التكنولوجيا التي يشهدها العالم وتتسارع الدول …

الفريق أول “محمد فوزى” أسطورة وبناء من الصفر إلى العالمية

بقلم _ كريم الدين الحويطي:-   فى ظل إحتفالات إنتصارات أكتوبر المجيدة لابد ألا ننسي …

نصر أكتوبر علامة مضيئة في سجل الإنتصارات المصرية

كتب _ المستشار خالد السيد :-   سيظل نصر أكتوبر دوما علامة مضيئة في سجل …

الإستثمار والتنمية في البلاد النامية 

بقلم _ المستشار خالد السيد :-   في ظل العولمة والثورة التكنولوجية التي يشهدها العالم …

الآفه المنتشره التي تهدد الأسر

    تحقيق-أمل ربيع:  تعُد هذه الآفه من أخطر الأمراض أنتشارًا في هذه الفتره، وكثير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *