أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات الرأي / الشرطة في خدمة وحماية الشعب يد تحمي ويد تساعد 

الشرطة في خدمة وحماية الشعب يد تحمي ويد تساعد 

كتب _ خالد السيد :- 

 

جهود حثيثة تبذلها الشرطة المصرية بكافة قطاعاتها ، في سبيل خدمة الشعب وحمايته من تداعيات الاصابة بفيروس كورونا الذي بات يهدد ربوع الكرة الأرضية ، وليس بجديد على فوارس مصر وأبنائها البواسل الساهرين دائما على أمنها وتأمينها ضد أية مخاطر تهدد أمنها وسلامة أبنائها ، فأخذت الشرطة المصرية على عاتقها مهاماً جسام ، وآلت على نفسها إلا أن تحمي شعب مصر وأبنائها وتبث فيهم الطمأنينة والأمان ، مقدمة كل العون على كافة الأصعدة الأمنية أخذة بأيديهم لحمايتهم ووقايتهم من خطر لاصابة بفيروس كورونا فارضة حظر التجول من المساء حتى الصباح ، مانعة التجمعات والازدحام من الصباح حتى المساء ، تصل الليل بالنهار من أجل سلامتنا ، مقدمة كل الدعم والعون من اجل السيطرة على انضباط الشرع المصري في ظل تلك الظروف الراهنة التي يحاول البعض من الطامعين والفاسدين استغلالها لمصلحتهم الخاصة ضد المصلحة العامة ، باذلة جهودها في توفير وتأمين السلع الغذائية وضبط أسعار السوق ومحاربة الاحتكار ، ومعاونة الجهات المعنية بمختلف الوزارات في التطير والتعقيم لكافة المنشآت ومن خلفهم الداعم الرئيسي الجيش المصري وأبطال قواتنا المسلحة ، فهم دائما وأبدا يداً واحدة في خدمة شعب مصر العظيم ، مكثفين الانتشار والدوريات في كافة أنحاء الجمهورية متخذين كافة الإجراءات والتدابير الاحترازية والاستعداد لأي طارئ لمكافحة الفيروس المنتشر في الغالبية العظمى من بلدان العالم ، تنفيذاً لخطة وزارة الداخلية خطة وقائية تكفل سلامة المترددين على جميع قطاعاتها ، والسائرين بالشوارع حيث دفعت الوزارة بفرق وأطقم وقائية من قبل قطاع الخدمات الطبية بالوزارة لإجراء عمليات تعقيم وتطهير بصفة مستمرة لكافة المبانى والمنشآت خاصة التى تشهد ارتياداً جماهيرياً ، مثل قطاع الأحوال المدنية والإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية وأقسام الشرطة والسجون ، وذلك لضمان التعقيم والتطهير اللازم بتلك المواقع بما يحقق السلامة للمواطنين المترددين عليها والعاملين بها.

انطلاقا من المسئولية الوطنية لوزارة الداخلية ، والتى تراعى فيها إستمرارية الخدمات المقدمة للمواطنين مع اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية التى تضمن سلامتهم فى كل موقع شرطى يتوجهون إليه للحصول على الخدمات الشرطية لحماية ووقاية الشارع المصري موجهة النداء لهم بضرورة الالتزام بالتعليمات والقرات التي تصدر الدولة من أجل حماية أبناء مصر داعية الجميع بضرورة ملازمة البيت أثناء وقت حظر التجول وعدم الخروج منه حتى مع انتهاء ساعات الحظر إلا للضرورة الملحة للحفاظ على أرواح وسلامة الجميع ، فالشرطة المصرية حقاً يد تحمي ويد تساعد.

فكل الشكر والتقدير وتحية إجلال لضباط مصر وكل العاملين بوزارة الداخلية على ما يبذلوه من جهد فوق جهدهم وعبء فوق واجبهم من أجل الحفاظ على الانضباط والالتزام العام في الشارع المصري ، والانابة عن الشعب والقطاعات التي باتت متوقفة عن تقديم خدماتها وتوفير السلع الضرورية والمستلزمات الطبية ، ناشرة السلم والأمن بمختلف ما تعنيه من أمن صحي للواقية من الاصابة بالمرض وأمن غذائي بتأمين توفير كافة السلع وأمن اقتصادي بضبط أسعار السوق ومحاربة الاحتكار وجشع استغلال التجار ، وأمن اجتماعي بتقديم خدمات الرعاية الاجتماعية للأسر الفقيرة وأصحاب الحالات الخاصة ، وأمن مروري من تيسر الحركة والمحافظة على انسيابية المرور بالشوارع قبل بدء ساعات الحظر ، مقدمين أسمى آيات الوطنية والإخلاص والتفانى جديرين بالتحية و الفخر ـ واجب علينا دعمهم ومساندتهم في مهمتهم العظيمة . بالالتزام بالتعليمات ومساعدة ذوينا وجيراننا من أصحاب الحاجات وعدم إثارة فوضى وهمية بتخزين السلع بغير حاجة ، واثقين في جهازنا الشرطي وقدرته على تحمل المسؤولية من أجل سلامتنا وأمننا جميعًا.

شاهد أيضاً

التعايش مع الكوارث وإدارة الأزمات 

كتب _ خالد السيد :-   أثبت جائحة كورونا مدى الحاجة الملحة لأن يكون على …

الهرم مصري ليس له علاقة باليهود “شعب ليس له وجود”

كتبت _ علياء الهواري:-   كل فترة من الزمن يزعم اليهود بإكذوبه جديدة لأنهم شعب …

أبرز جرائم الانترنت

كتب _ خالد السيد :-   كلما تزايد اعتماد الناس والمؤسسات الحكومية أو في القطاع …

أخلاقيات العمل الصحفي

كتب_  خالد السيد :-   قانون الهيئة الوطنية للصحافة رقم 179لسنة 2018 تضمن العديد من …

رجال النظافة الجبهة الأولى في معركة حماية الصحة العمومية  

كتب _ خالد السيد :-   في ظل المخاطر التي تحدق بهم ، وما يشهده …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *