أخبار عاجلة
الرئيسية / مواهب / العمل المدمر..قصة “خالد فخر الدين”

العمل المدمر..قصة “خالد فخر الدين”

ما ان خُطت كلمة النهاية، و قفز القلم متحررا من قبضة ألبرت حتى أخذ هذا الأخير يهرع بالغرفة و شبح ابتسامة يهيم على وجهه وهو يلملم ما يحتاجه من أشياء محدثا نفسه
_ ها هي سدادة الأذن و وشاحي السميك .. القفازات، لكن.. أين تلك النظارة الشمسية ؟
و بدأ يدير رأسه باحثا ناحية كافة الأرجاء ليشعرك بإمتلاكه لرمان بلي عالي الجودة برقبته ، فأنهى بحثه قائلا
_ لا يهم .. هكذا سأرى القمة بشكل أفضل
و انطلق إلى جبل إلبروس .
*****
كانت فرحته تغمر روحه لكنه لم يُبدي شئ منها و اكتفى بمشاهدة إمتثالها و هو جالس بالتلفريك عبر هؤلاء الأطفال المتزلجين.
نشوة تغزو ظهره لتغلف باقي جسده لم يشعر بها منذ .. منذ نشر روايته الأولى التى حققت نجاح مهد له بقية الطريق حتى وصل إلى .. ملاجئ غاراباشي.
من هناك إستقل مركبة ثلجية أوصله سائقها إلى مرحلة أعلى بالجبل تحديدا عند ملجأ ديزل
_ أواثق من انك لا تريدني ان أوصلك إلى الأعلى ؟
_ لا .. شكرا جزيلا
نظر السائق إلى ألبرت و تمعن فى مظاهر الهِرم البادية عليه و قال
_ ستسير هكذا ما لا يقل عن ساعتين حتى تصل إلى صخور باستوخوفا
لمعت عين ألبرت و هو يوجهها للقمة مبتسما
_ أفضل السير من هنا
*****
مرت الأعوام فى شباب ألبرت بين مؤلفاته و محبيه كبندول الساعة مرة فى القاع و مرة فى القمة، و هذا ما كان يساعده ككاتب شاب انه اولا لا يُنتظر منه شئ عظيم كما لو كان بالقمة؛ و ثانيا ان كل خطوة له تعتبر خطوة إلى القمة.. حتى اتى مكسيم يوري .
تلك الشخصية اللعينة التى إخترعها .. كانت من أصعب ما كتب و أخذت من روحه الكثير ، و لكن للحق أيضا كانت أنجح ما كتب.
صارت الشخصية و سلسلة رواياتها كشرلوك هولمز روسيا حتى ان شهرة مكسيم طغت على شهرة ألبرت نفسه- كما حدث مع أرثر كونان دويل- و كان لهذا أثره فى نفس ألبرت؛ فصار مقيضا بأصفاد يوري .. لكنه اليوم قد تحرر منها.
*****
بعد ساعتين وصل إلبرت إلى صخور باستوخوفا و لم يتبق على قمة هذا الجبل البركاني إلا القليل فخطر بباله
_ ما أشبه طريق القمتين
كان سنه الكبير لا يساعده بالقدر الكافي لصعود القمة الجبلية، لكن ساعده لبلوغ قمته الفنية و ما أصعب الطريقان.
تذكر حياته .. مسيرته المشرفة ، و حنقه على مكسيم يوري؛ و أسفه لقلمه سجين هذا القفص الخيالي.. لكن فور ما تذكر المشهد الأخير لموت مكسيم الذي خطه منذ ساعات تخللت الإبتسامة أخاديد وجهه، لتزهو بروحه مع هذا المشهد.
_ لقد بلغت القمة يا أبي
*****
_هل تعلم لما أسميتك ألبرت؟
و بإستنتاج طفولي جاوبه
_لان بشرتي البيضاء لامعة
_اهههه .. لا يا فتى ؛ صحيح ان هذا معنى اسمك ، لكن لأن روحك مضيئة.
و أشار إلى القمة
_ كإلبروس
تذكر ألبرت ليرفع عينه الدامعة إلى القمة التى فوقه بأمتار قليلة خلفها أراضي روسيا الشاسعة و من فوق هذا كله .. كانت الشمس الذهبية ترسل بأشعتها الدفء الوردي ليتسرب بسرعة إلى عظامك فيسيل النخاع بداخلها.
أدرك ألبرت ان إلبروس وحده بصقيعه لا يكفي و إنما يجب وجود من يُكمل بهاء المشهد .. و تضاربت الأحاسيس بداخله و مرت الدقائق، فبدأت المنظورات بأعينه تتخذ شكل الكتلة الواحدة المتوهجة .
و في الدقيقة التالية أخذت الأشياء تتقافز بعينه .. الجليد .. روسيا فى الخلفية .. شبح مكسيم يقف على القمة .. الشمس تشهد كل ذلك فوق الأفق.
كانت الماديات تُحال إلى ذهب بفعل الشمس حتى توهجت الأضواء بشدة و هي مُحمْلة على أسراب الرياح العاتية ليدفع ثمن ما أدرك و يُصيبه عمى الثلوج.
و كان آخر ما قال قبل أن تنهش أنياب قضمة الصقيع أطرافه
_ إن كان مكسيم هو العمل المدمر لحياتي الفنية فسيء الحظ الحقيقي هو من لا يملك على الأقل عمل مدمر واحد.
النهاية.

شاهد أيضاً

ابويا..بقلم “زينب ممدوح”

المرض اللي ف جسم ابويا والراقدة الماسكة ف جلابيته ومعافرة كل يومين ف ازاي هينام …

تالنت كيدز و فويس باند تقيم اول حفل غنائي اون لاين اليوم

كتب _ خالد حماده:-   تحت ضيافه ” ذا رووم” اقيمت اليوم الحفل الغنائي الاول …

فرقه تالنت كيدز تستعد لحفل اون لاين بقيادة المايسترو اسلام جاد 

كتب _ خالد حمادة :-    تحيي لاول مرة أكاديمية تالنت كيدز بقيادة اسلام جاد …

ابيات شعرية بعنوان “اجمل صورة”

كتب _ احمد سلامه :-   يااجمل صورة شافتها عينى فى حاجات كبيرة ببنك وبينى …

ابيات شعرية بعنوان “ذرينى اقولها”

كتب _ احمد سلامه :- كيف اقول احبك والحب معنى لاسمك كيف اقول احبك وكل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *